فندق موڤنبيك جميرا بيتش هو فندق حاصل على شهادة جرين جلوب المعتمدة

منذ عدة سنوات ونحن نطبّق ممارسات الاستدامة الصارمة حتى الآن في شركتنا. ونحن فخورون كل الفخر أن شركة فنادق ومنتجعات موفنبيك أصبحت بفضل هذا الالتزام أكثر الشركات الفندقية حصولاً على شهادة جرين جلوب المعتمدة في العالم.

وباعتبار فندق موفنبيك جميرا بيتش حاصلاً على شهادة جرين جلوب المعتمدة، فإنه معروف على الصعيد الدولي بتقديمه المستمر للمبادرات التي تهدف إلى تقليل وتحسين استهلاكه من الموارد. فعلى سبيل المثال لا الحصر، توظيف الإضاءة الموفرة للطاقة، والحد من استهلاك المياه وإدارة النفايات واستخدام المواد الكيميائية بطريقة فعّالة. 

التزامنا بالوعي البيئي هو جزء من برنامج الاستدامة العالمي الخاص بشركة فنادق ومنتجعات موفنبيك والذي يحمل اسم "شاين". يهدف برنامج "شاين" لتقديم الأفضل والمساهمة في ازدهار كل وجهة نعمل فيها. تدور ممارسات الاستدامة التي ننتهجها حول ثلاثة محاور رئيسية - البيئة وصاحب العمل والاستدامة الاجتماعية - بالإضافة إلى التعليم الذي يمثّل القاسم المشترك للمحاور الثلاثة.

تعرف على المزيد عن سياستنا في الحفاظ على البيئة

اضغط هنا لتنزيل خطة الإدارة للإستدامة

الحد من استغلال الطاقة

من التركيز على المجالات الثلاثة الرئيسية لخفض التأثير البيئي، يهتم فندق موڤنبيك جميرا بيتش اهتمامًا شديدًا على الطاقة والمياه والنفايات. يراقب الفندق استهلاك الطاقة لديه بشكل يومي ويحد المجالات المحتملة للتوفير. كما أنه يستخدم إضاءة لمبات LED، ويتحكم في درجات الحرارة المناطق المختلفة من الفندق ويقوم بنشر التوعية بين الموظفين حول إجراءات التوفير. في عام 2011 و 2012 ، قام الفندق بخفض الكهرباء بنسبة تصل إلى 200000 كيلو واط في ساعة وقرابة 19000 وحدة KWH (المقاومة الحرارية) في تبريد المناطق رغم مستويات الإشغال أعلى. وفي نفس الفترة، قام الفندق أيضا بتوفير ما يكفي من المياه لملء ثلاثة أحواض سباحة بالحجم الأولمبي عن طريق تحسين كفاءة توزيع المياه الساخنة. كما أن إعادة تدوير النفايات هو أيضا من أولويات الفندق.